علاج للطفش طريقة تحميل صور شرح حذف الكوكيز اسباب ظهور تحذير بالمنتدى

تنبيه هـآم : يمنع وضع الصور آلنسائيه و الآغـآني في المنتدى

:bnaatcom0153:

 
 
العودة   منتديات بنات > مجالس الادب والشعر > القصص والروايات > الروايات الكاملة
 
 

الروايات الكاملة خاص بعرض الروايات الكاملة والطويلة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 04-05-2013, 01:39 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
Nanasuju123
عضو جديد
 
الصورة الرمزية Nanasuju123
 

 

 
إحصائيات العضو








Nanasuju123 غير متواجد حالياً

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
Nanasuju123 is on a distinguished road

 

 

افتراضي روايه عشقتها لاني من اللي يعشقون المستحيل \بقلمي

[SIZE="5"]احممم احمممم اننا جييتتتت ....
كييففكم حبااااييبببي .. لا لا اول شئ السلام علليكم ان شاء الله كويسين ..
الييومممم درن بنزل درن لكم درن او ل درن <<محد بيصفقني
لكن الاخت مرررووققهه
هههاااي ...

اسمعوو حبايبي اليوم جييت ومعااي روايتي الاولى عشقتها لاني من اللي يعشقون المستتحيل ..
طبعا هيا رومانسيه تتكلم عن قصة حب ششييققه ومثثييرره ..وعن اصناف من الشخصيات موجوده بواقعنا .. هيا قصه واقععيه تظهر الحب بمعانتاه وحسائنه <<يعني الاشياء الحلوه اللي فيهه .. ووومرره حللوه موعشانها حقتي بس صصدق الكل اعجب فييها خصوصا احب اشكر معلمتي الجممييله تهاني مرره دعمتني فييها وشجعتني ^^ احوووبك اببلله **
واترك الباقي لكم ... واتمنى جد جد تنال اعجاابكم الرردود ارائكم مقترحاتكم تهمنني ككللهااا ... بالبدايه راح انزل لكم او 3 بارتات مع بعض لانو احتمال اتاخر بالباقي بسسب ظرروف خااصه ..اتمنى ما اكون ثقيلله علليكم وخفيفه وتحبو روايتي .. احووبككممم ..
هيا بسم الله نبدا ,, لتس قوو
و
الجزء 1



رواية :عشقتها لاني من اللي يعشقون المستحيل
للكاتبه :نــوف

-
-
في صباح يوم الاربعاء بينما كان واقفا امام باب منزلهم ينتظر سيارة ابيه العائد من السفر ..ويملأ قلبه الشوق والحنين الى والده ,,,
وفي حين كان بإنتظاره ..فإذا بوالدته تنااديه ,,
الام: يا فهد فهدد فهوود
فهد: هلا يمه
الام : تعال ابغا ارسللك
وهو في طريقه اليها : خير يمه أمري وش تبين ؟؟
الام : شوف خذ هالصحون وودهم جيرانا الجداد ..هذا اكل زايد وحرام ارميه وده نكسب فيهم اجر .
فهد:حاضر يمه من عيونني .
أخذ الطعام من يدي امه متجها نوح جارهم حديث السكن ...
فلما وصل عند الباب ضغط الجرس ..وماحد رد عليه وانتظر شوي ..بعدين ضغط الجرس.. وماحد رد هم انتظر شوي وكرر الين ما يأس ولما كان يبغى يرجع للبيت سمع صوت طفل صغير
الطفل:هييه استنى استنى
فهد: اوه اخيرا ...
الطفل: من انت ووش تبغى ؟؟
فهد: احنا جيرانكم بجنبكم واحنا عيال ناصر السحيم
الطفل :والنعم
فهد: انعمت ايامك .ايش اسمك يابطل ؟
الطفل: اسمي عبد الله احمد القحطاني ..
فهد :والنعم فيك طيب يا بطل مانت ناوي تاخذ الاغراض من يديني
عبد الله :طيب هاذي مره ثقيلله
فهد: طيب خلاص انا اشيلها معاك بس البيت فيه احد ؟؟
عبد الله : ايوه اختي فيه بس راح اقولها تدخل جوا ..اصلا انا اقدر اشيلها لحالي بس عشان يدي مكسوره فما اقدر
فهد: الله يشفيك ان شاء الله ..هيا طيب استعجل عشان ابا ارجع بيتنا ..
عبد الله :اشوفلك الطريق وارجع لاتدخخل طيب .
فهد : إن شاء الله
راح عبد الله وترك الباب مفتوح وفهد كان واقف عند الباب ويطالع بالبيت شده الديكور وجمال الاثاث وكان يشوف غرفه بابها مفتوح ومو باين منها غير تلفزيون ..وكان متنح بالبويه تبع الغرفه لانها ابيض واسود ومستغرب من ذوق الشخص اللي جالس فييها ..ويقول بينه وبين نفسه استغفر الله الحين ضاقت الألوان مرره مسسكت معاه ..اللهم لا شماته ..
وبعد شوي مايسمع الا صوت عبد الله يقول ..تعال تعال ادخل لقيت اختي نايمه ككككك..تعال ادلك على المطبخ ..
فهد : ههه هيا هيا رووح ..الا عبودد كم عمرك ؟؟
عبد الله :أنا.. انا عمري 11 انا بصف سادس ابتدائي بس عشاني قصير مو باين
فهد: ما شاء الله العمر كله يارب .
عبد الله :آمين ..طيب وانت؟؟
فهد :انا عمري 19 وانا بصف ثالث ثانوي ^^
عبدالله: أوه زي بشاير ^_^
فهد: ومين بشاير؟؟
عبدالله: أختي ..هيا هذا هو المطبخ حطها هينا ع الطاولة .
فهد: حاضر
بعد ما حط الاغراض على الطاوله ..قال : وهاذي هي هيا عاد عليكم بالعافيه
عبد الله: الله يعافيك ..هيا عاد اذا تبغى ترجع روح
فهد: يا أخي انت تطرد طرد صريح
عبد الله : هههههه والله والله مو قصدي عشان باين عليك مستعجل قلت كيذا
فهد : أي هو من ناحية مستعجل مستعجل الوالد الله يخليه جاي اليوم من السفر
عبد الله: يوصل بالسلامه إن شاء الله ..
وفجاه قاطعهم صوت انوثي رقيق وناعم : عبودي انت طفيت المكيف وانا نايمه ؟؟
عبدالله : هههههههههه ايوا انا
بشاير: تعال يالحيوانن وجرت لين ماوصلت عنده ضربته ضربه خفيفه على ظهرة وهدتته انو لو يسويها مره ثانيه تضربه ضرب اقوى ... وبعدين لمحت شئ ابيض على يسارها ولما التفت ... إلا هو فهد يناظرها وفاتح عيونه عشره على عشره وكأنه شايف جني .. صررختت بأعلى صوتها وطلعت من المطبخ بسرعة و عبودي منسدح من الضحك على شكلها ..وفهد لسى ما استوعب اللي صار الا بعد ما صرخت وهربت .. بشاير ماشافت فهد لانه كان بالزاويه وكمان الثلاجه مغطيه عليه وما انتبهت له الا لمن قربت منه وصارت جنبه "0"
فهد : عبودي من هاذي ؟؟
عبد الله: هذي ههههه هذي بش هههههههه
فهد: ممين قولي ؟؟
عبدالله : بشاير أختي هههههه
فهد: وااه ياحلوها
عبد الله : هاه؟؟
فهد : لا لا ولا شئ ...روح شوفلي طريق ابا ارجع البيت .. بسرعه
عبدالله : إن شاء الله ..لما اناديك تعال طيب ..
فهد : طيب
راح عبد الله ..وضل فهد بالمطبخ ويفكر بالجمال اللي شافه ..الله معقوله في بنات ف الجمال هذا .. لا لا هذي شئ غير غيير مو معقوله ي الله ..بعدين سمع صوت عبد الله يقول فهد تعاااال ..قطع تفكيره وراح عند عبد الله .اول ماطلع من الباب شاف سيارة ابوه واقفه وقال: الحمدلله الحمدلله ابووي واخييرا ي الله اشتقتله كثيير *******..

وراح دخل بيتهم ..قابل اخته حنان ..قالت له : فهود بابا رجع من السفر
فهد: ايه شفت سيارته هو وينه الحين ؟؟
حنان: فوق بغرفته ..
فهد: نايم ؟؟
حنان: لا لا مونايم راح ياخذ دوش وينزل ..
فهد: كويس عبالي نايم والله مرره وحشني
حنان: آه لو تشوفه نحفان مرره
فهد: ي شيخه !!
حنان : وربي ..اقولك تعال ساعدني
فهد: اساعدك ووين ؟؟
حنان: بالمطبخ في أغراض شيلها معاي ..
فهد: اقول انقلععي بسس لا يكثر
حنان : لا تكفى هييا فهوود ..اعوذ بالله مافيك خير
فهد : وهو يتطنز اعوذ بالله مافيك خير ...امشي امشي
حنان: أمانه هيا اسويلك اللي تبغاه ..
فهد: اللي ابغاه؟؟
حنان: ايووه
فهد: طيب يالله
وضحكت حنان سألها فهد عن سبب ضحكها قالت له انو مافي شئ كمل عادي ما اعطى الموضوع اهميه دخل المطبخ وقال: حنون وين الاغراض اللي تقولين ؟؟
ماردت عليه ..قال : حنان والتفت ورا مالقيها فيه ولقي باب المطبخ مقفل ..
قال: الساممجه ماتسيب حركاتها بنت افتحي الباب
حنان تكلمه من ورا الباب: مع نفسسكك هيا انحبسس
فهد: حنان والله العظيم لو مافتحتي الباب الحين مايصيرلك طيب ..
حنان: طيب ولا خبييث ههههه
فهد: هههه يالسامجهه ترا مرا ماتضحككين ...
حنان: محد سألك
فهد: حيوااانه حنان والله العظيم لا اوريك
حنان: مع نفسسك يعني وش بتسووي تضربني مثلا ؟؟ اصلا ماتقددر بابا هنا الحين فهد: والله مايفكك مني غير ربك ..شوفي اعد الى ثلاثه لو مافتحتي الباب والله العظيم مايحصللك خير
حنان: خخير ولا شر هههااي
فهد بعصبيه : يا ***بههه
وكانت حنان تضحك علليه ..قاطعهم صوت امه ..
يابنت: وش فييك ؟؟
حنان: ألعب انا وفهد
فهد: امي تراها كذاابه ويين نلعب مقفله علي الباب
الام: حنننآن ترا حركات البزران هاذي سابوها من زمان
حنان: لا بالبدايه كنت امزح معاه بس الحين يقول انه بيضربني عشان كيذا ماني فاتحه الباب ..
الام: نعمم وش يضربك والله لو واحد ييقرب من الثاني لا أكسر يدينكم
حنان: قوليله هو .
الام: بعدي بعدي عني خليني افتح له الباب وانتي اهربي
حنان: ههه طييب
فهد: هربتي ولا لا؟ لاحقك لاحقك ..
الام: خلاص يا أولاد اكبروا شوي
حنان: هههههههههآي ما تقدر بروح غرفتي وبقفل الباب
الام: روحي انتي روححي بسرعه ..
حنان طلعت فوق لغرفتها .. هاربه من فهد أكيد
حنان هذي الاخت الوحيده لفهد وهي عمرها 16 سنه وفرفوشه مرره وتحب المقالب واحيانا تكون ثقيله لكن هي حلاوة البيت والكل يحبها وفهد لما يتضايق يروح عندها لانه يدري انها راح تسعده وتضحكه حتى لو ماقلها شئ ..
والام فتحت باب المطبخ لفهد وفهد كان معصب مرره ويقول : وين الهبلا ثقيلة الدم ذي ؟؟
الام: خلاص طلعت فوق سيبها انت الحين سيبها
فهد: لا والله لا اقطعها تقطييع
الام: حرام هاذي اختك ووحيده ماعندها خوات واخوان غير انت تلاقيها طفشت وتبي تلعب ..امسحها بوجهي حبيبي
فهد: ياحووووول ..خلاص طيب المره هاذي عشانك مره ثانيه تشوف شئ ماعمرها شافته
الام: خلاص مثل ماتبي ..ماقلتلي وصلت الاكل للجيران ؟؟
فهد: ايوه ايوه وصلته
الام: طيب احسك تأخرت شوي ..
فهد: آه عشانهم مافتحو الباب بدري وبعدين قابلني ولد صغير اسمه عبد الله وكنت بعطيه اياه بس عشان وحده من يديه مكسوره غير دخلت اانا لمطبخهم حطيت الاغراض وخرجت
الام:شلون دخلت بيتهم ؟؟ مايصير كيذا يمه اصلا ذا كيف دخلك وهو اول مره يشوفك ؟؟
فهد: مادري عنه والله اصلا هو صغير
الام: لايكون ابوه ولا واحد من اخوانه الكبار شافوك والله لا يقطعون راسك.. اخر مره تدخل بيوت جيراننا مهما كان السبب حطها عند الباب ع الاقل ..
فهد: ان شاء الله .. من عيوني ..
الام:عشت ولدي ...
************************************************** *

بيت أحمد :
بشاير: كنت سهرانه وتعبانه حيل عشان امس كان عندنا عشاء ..ابوي عازم اصحابه والبيت مافيه غيري وكان الشغل كثير من الشاهي والقهوه للحلى وتالي العشاء وتعب تعب تعب كثير وبعد ماراحو قعدت ع الصحون غسلتها والمطبخ مرره كان حايس وله ريحه غسلته ورتبته وتعبب ماحسبت اشوف السرير والمخده وانام ..حطيت راسي ع المخده ونمت نومه عميققه نستني كل تعبي .. اخوي الصغير عبد الله هذا شخص مايعرف يصحيني الا بانه يطفي المكيف مرره مرره مايعرف يقول بشاير قومي ولا أي شئ اسهل وامتع طريقه له انه يطفي المكيف المهم اني صحيت من الحرر والكتمه والجو الخرافي اللي تحت البطانيه وكنت معصبه منه لاني اكثر من مره نبهته مايسوي هالحركه ..فلما طلعت من غرفتي دورت عليه بالبيت مالقيته دخلت المطبخ ..طبيعتي اذا كنت معصبه ما احس بشئ ولاهمني شئ اهم شئ اني اكل اللي معصببه علييه فعشان كذا كنت داخله وانا مدرعمهه ولما سالته واعترف انه هو انا هينا خلاص كنت بطيح فيه ضرب ولما وصلت عنده وضربته لمحت شئ ابيض رفعت راسي زين ابا اتاكد انا بحلم ولا علم الا هو رجال ..نعمممم؟؟ رجال ببيتنا واقف طول بعرض ولا.. مبحلق عيونه فيني بعد ماكلف على نفسه حتى يلتفت اهه قليل ادب من جد ..انا هربت بسرعه للغرفه ولما دخلت وقفلت الباب ع نفسي مرهه كنت خايفه وعبالي اني بحلم مو مستعوبه اللي صار ي إلهي شئ ماينصدق صراحه والثاني عبودد الابله شلون يدخله وليش وكيف ؟؟ وقطع تفكيري وهو يناديني ...
عبد الله : بشاير بشاااير خلاص اطلعي راح راح
بشاير طلعت من الغرفه وهي ماشييه على ميتين ..ومعاها علاقة بتضرب فيها عبد الله ..وتقول : تعال ياحيوووان أوريك أنا
عبد الله وهو يهرب منها : لا لا وويش وش دخلني انا لا تضربيني أمانه .. خلاص خلاص والله أخر مره .
بشاير: كم مره اقول لاتدخل احد بالبيت الا بعد ماتقولي ؟؟ الحين ابا افهم انا وشلون تسوي كيذا مخك وينه ؟؟
عبدالله: انتي كنتي نايمه عشان كيذا ماقلت لك.. اصلا هو كان يبي يحط الاغراض ويطلع بس ..
بشاير: ليش النايم ما يصحى ؟؟ لا وكمان مطفي المكيف وماتبيني اصحى .. وبعدين مايصير تدخل رجال غريب البيت مهما كان ..اصلا وش دراك اذا كان صادق او كاذب ولو كان حرامي ولا شئ والله العظيم كان رحنا بخبر كان بسبت غبائك الزايد ..بعدين ليش دخلته اصلا ؟؟
عبودي: جاب أكل وكانت اغراض كثيره ويدي مكسورة ما اقدر اشيلها لحالي ..عشان كيذا خليته يوصلها ..
بشاير: مهما كان السبب المفروض خليته يدخل المجلس ..وهو الاهبل الثاني شلون رضا يدخل البيت كيذا ؟؟ صدق هالزمن غريب عجيب
عبد الله : والله والله اخر مره بيشو هيا والله ضربك حار وانتي دايم تضربيني وانا ماعمري قلت لابوي عشان مايضربك ..كان يتكلم وهو يبكي عشان تحزن عليه وتسيبه ..
بشاير: والله لو ابوي يدري عن اللي سويته لا يذبحك وقسم بالله
عبد الله: طيب خلاص تضربيني ضربه خفيفه.... ترا الضرب موزين
بشاير: الحركه هاذي م تتكرر ي عبود والله العظيم مره ثانيه وربي ياويلك تعال انت الحين تعال ..
عبودي: أحلفي انك تضربيني ضربه وحده خفيفه
بشاير : والله العظيم
عبودي راح عندها وهو متردد وخايف .. ولما وصل ضربته على ظهره ضربه خفيفه مثل ما وعدته وقالت : مره ثانيه والله ماراح احزن عليك لو تموت
عبودي: اححح ..خلاص احببك اختي
بشاير: حبتك العافيه ..بس هالحركه ماتنعاد..
عبودي: إ ن شاء الله والله اخر مره.. بيشو ترا صحبتك دقت اليوم وانتي نايمه **
بشاير: هاااااااههه؟ ليش ماصحيتني ومين هي؟؟ يا فشللهه
عبودي: لا لا انا رديت عليها وقلت لها انك نايمه
بشاير: الحمد لله .. طب مين هي ؟؟
عبودي: أمجاد
بشاير: يووه ماعندي رصيد ادق عليها فيه
عبودي: عادي اصلا قالت انها بتسلم عليك وتطمن عليك بس
بشاير : حلووو ..
امجاد هي الصديقه الاولى والوحيده لبشاير وهم مثل الاخوات وأكثر بعد امجاد تعتبر بشاير اختها الصغيره واكثر من كثر ماهي مسؤوله عنها ..بشاير امها متوفيه من زمان وماعندها الا اخو واحد اللي هو عبد الله عبد الله مريض معاه القلب والربو والسكر .. وهو هم كبير على قلب بشاير ...لان امها قبل لاتتوفى وصتها عليه .. وامجاد تعتبر اختها اللي ماولدتها امها لانها كانت معاها بكل اوقاتها وبالمره والحلوه ..بشاير هي من عائله غنيه وابوها تاجر معروف وبرضو عمانها لكن هالعائله معقده كثير ابو بشاير اسمه احمد القحطاني هو شخص ماله رأي واحد الناس تاخذه يمين وتاخذه شمال اخوه علي مستغله استغلال فظيع خصوصا من ناحية شغله وابوها ضعيف عند الناس قوي عليهم اذ هو متسلط وباعتقاده ان القوه تكون بالضرب والبطش ..وطبعا ذا شئ جدا سلبي وغير صحيح لان القوه الحقيقيه هي قوة الايمان بالله عز وجل ..اما امجاد هي من عائله متوسطة الحال امها تطلقت وهي صغيره عندها 3 اخوات و4اخوان واخوانها شايلين كل البيت في اثنين منهم متزوجين اللي هم عبد الرحمن وعبد الاله واثنين عزابيه اللي هم سعد وعلي وهي اصغر وحده .. اخواتها كلهم متزوجات ..امجاد انسانه طموحه ومتفائله وشخصيتها قويه تحترم الصداقه بشكل كبير والناس اللي تثق فيهم قليل طموحها تكون معلمه حاسب وتساعد اخوانها وخواتها في شيل البيت وعلاج امهم المريضه بالسرطان ..اجارنا واجاركم الله منه ..

بيت علي:
علي: يابنت يابنتت ..
البنت: نعم يبه
علي : روحي نادي اخوك بسرعه لا بارك الله فيك والساعه اللي جيتيني فيها انتي وأمك ..
البنت: إن شاء الله
البنت راحت غرفه محمد ..
البنت : محمممد محمممد كلم ابووي
محمد: وش يبغى ؟؟
البنت: مدري عنه المتخلف هذا
محمد: احترمي نفسك لا أقص لسانك الحين ..لا أسمعك تسبينه ..
البنت بينها وبين نفسها: ايوه أكيد تحبه مو هو مدلعلك وانا وامي بالجدار عشانا بنات بس الله ياخذكم وتفكيركم الجاهلي هذا ..
محمد: وش فيك سكتي فجأه ؟؟
البنت:عادي ولا شئ
محمد: تفكرين بمين ؟؟
البنت: شلونا فكر بمين؟؟
محمد: لمى قولي احسلك مين هذا اللي سرحتي فيه ؟؟
لمى: يا اخي والله العظيم ولا أحد .
محمد رفع يده و اعطاها كف .وشد شعرها وهو يصارخ ويسأل مين اللي تفكري فيه
وهي تحلف له انها ماتفكر بأحد ..على صراخهم جات امهم ..وكانت تحاول تفك بينهم بس ماقدرت محمد طاييح بلمى ضرب .. محمد يصير ولد عم بشاير يعني علي وأحمد أخوان ..و العائلة هذي فيها شئ ابدا مو حلو اللي هو البنات (( يستحقرون شئ اسمو بنت البنت عندهم نحس والولد هو الشيخ و الأمير وهو السعادة اللي تمشي ع الارض و ماغير هذا معقدين قمة التعقيد يعني لو كنتي جالسه لحالك وتفكرين بأي شئ ممكن يحسبوك تحضري جن والعياذ بالله ..
ولمى وامها مضطهتات مرره وحتى بشاير بنت عم لمى ..
وابوها مثل عمها علي معقد ويكره البنات الفرق بين لمى وبشاير انو لمى اخوها طالع على ابوها ومعقد ومتخلف بس بشاير عبودي مره كيوت وطيب ويحبها ودايم يقول لها اذا كبرت راح اغير لك حياتك وانسيك كل شئ عيشه لك ابوي ..
المهم بعد ماطاح بلمى ضرب ..راح عند ابوه ...
لمى:

ي الله ياذا العيشه يارب الهمنا الصبر ياربي متى اتزوج وافتكك من هالعائله المتخلفه المعقده ذي ..يعني شنو حرام الواحد يسرح بخياله شوي الى متى ياربي الى متى؟؟ ابا اعيش زيي زي باقي البنات ..ابا تزوج ابا اكمل دراستي حارميني من الجامعه وكل ماخطبني واحد ردووه عنست في هاللبيت ومحمد البزر ذا يتطاول علي ويمد يدينه علي جعلها بالكسر .. يارب يارب تفكني من هالعائله يارب اني راضيه باي واحد اهم شئ اطلع من هالبيت يارب الهمني الصبر يارب ..
محمد وابوه :
علي: هلا والله بالشيخ بالرجال
محمد: هلا فيك ابوي ..
علي: تجهز شويه عندنا عشاء عند واحد من الرجال ..
محمد: ولد مين ؟؟
علي: ياسر ولد دخيل الله ..الساعه كم الحين ؟؟
محمد: مادري بس اعتقد 2 او 3 الظهر
علي: أي ودق على عمك احمد قوله ان الرجال عازمنا ..
محمد: إن شاء الله .
علي: روح عنده للبيت وقوله وارجع البيت بعدين..
محمد إن شاء الله ..

[COLOR="Purple"]







   

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2013, 01:42 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
Nanasuju123
عضو جديد
 
الصورة الرمزية Nanasuju123
 

 

 
إحصائيات العضو








Nanasuju123 غير متواجد حالياً

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
Nanasuju123 is on a distinguished road

 

 

افتراضي رد: روايه عشقتها لاني من اللي يعشقون المستحيل \بقلمي

جزء 2

فهد
امس ابوي دق علي وقالي انه بيجي الصباح ..ابوي رجل اعمال كبير واسمه معروف بالسوق وبسبب شغله يضطر انه يسافر كثير واحيانا يضل فتره طوييله ..ابوي هو اقرب انسان على قلبي انا احبه حب ..موحب!! شئ فوق الحب يعني شئ ماقدر اوصفه صراحه ..لما دريت انه جاي ماجاني النوم من كثر التفكير والتخطيط لبكره وش نسوي اباروح معاه كل مكان ابغا اتمشى معاه ابغا اجلس معاه ابغا اسوي كل شئ براسي ..ي الله ابوي حبيبي اخيرا بشووفه ..ولما قلت لامي ولحنان انه جاي الفرحه ملت البيت وامي وحنون قامو ع البيت تنظيف وترتيب وامي ترسلني بطلبات للاكل من السوبر ماركت ورحت واشتريتها كللها ي حليلها امي كانت دموعها طالعه من كثر الفرح بس تحاول تمسكهها .. وبعدين ساعدتهم ف تنظيف البيت ...وتعبت حيل ونمت نوممه عميققه بعد تعب .. صحتني امي على صلاة الفجر وصليت وافطرنا ..امي راحت نامت وحنون جلست على الكمبيوتر ..وانا ابغا الوقت يمر بسررعه بسررعه ولمجرد ما اتخيل ان ابوي راح يجي اليوم وراح اشوفه يجلس على هالكنبه ويطالع التلفزيون ويجلس على الطاوله وياكل معانا نروح غرفة المعيشه ونجلس نسولف مع بعض ويحكيلي عنه وش سوى يوم سافر ..اشتاق اشتاق له اكثر واكثر على الساعه 11 الصباح صحت امي واخذت لها دوش وقعدت تتجهز وخلت حنان تستشور لها شعرها ((ماتنلام حبيب القلب جاي اليوم)) ومن تجهيزات وعاد تعرفون الحريم ياخذون وقت طويل.. ومابين انا جالس اتفرج ع التلفزيون واقلب فيه .. قكرت اني ادق على منصور صاحبي لكن دقيت وجواله كان مقفل ..ودقيت بعدين على حامد ومارد .. حامد ومنصور هم اخواني اللي ماجابتهم امي ..هم اللي وقفو معاي بالحلوه والمره صداقتنا الكل منبهر فيها وينضرب فيها المثل .... هم ناس فلللهه ومهابيل يحبون الضحك والمقالب والتريقه وانا اعقل واحد فييهم انا مره حزنان على ايام المدرسسه لاني بثالث ثانوي واخر سنه واجواء المدرسه غيير خصوصا مع اشخاص يعنون لك الحياه ومافيها ..صدق بنضل اصحاب طول عمرنا ان شاء الله لكن المدرسه لها متعتها الخاصه ..جلست اقلب بالتلفزيون ومن قناة لقناة ..الى ماضاع الوقت وأذن الظهر .. وانبسطت حيل ي الله هانت دقايق ويجي ابوي ..رحت صليت بالمسجد ودعيت ان ابوي يوصل بالسلامه ولامي واختي واصحابي ..جلست اقرا قران شوي وبعدين رجعت البيت ...لما رجعت قالت لي امي ان ابوي وصل السعوديه ..ي الله بس ابا اتخيل شكله وهو داخل البيت ماني قادر ..لكن قطعت تفكيري يوم قالت بيجي على الساعه 3 الظهر عشان قابله واحد من اصحابه وعزمه يتغدا عنده وقال انه بيجلس لين الساعه ثلاث الظهر ..ي الله يعني ماراح يتغدى معانا والله كان نفسي نتغدا مع بعض .. لكن خلاص تنعوض بالعشاء.. امي حطت الغدا وتغدينا بعد الغدا جلست اسولف مع امي وحنان بعدين رحت اجلس بالحوش ايه صحيح الجو كان مررا حللو ومايبيله الا طللعه .. بنطلع لا جا ابوي ان شاء الله ..وبعدين طلعت ووقفت عند الباب استنى ابوي ابا المح سيارته واشوفها وهي جايه ويوقف و اطير بحضنه ولا يوم اشوف ضحكته وابتسامته ولا يمازحني ولا يرحب بي ممره اشتقت له ..سمعت امي تناديني ورحت لها وقالت لي اوصل اكل زايد من الغداء للجيران ..رحت ودقيت الباب الين ما فتح لي الباب ولد صغير ولاحظت ان وحده من يديه مكسوره ..واقترحت اني اوصلها له كنت اقصد ادخل لين المجلس لكن هو دلني ع المطبخ فسكت لانه قالي الطريق فاضي ..فدخلت المطبخ وحطيت الاغراض داعبته شوي وقاطعنا صون انوثي رقيق كانت تهاوشه لانه طفى المكيف وهي نايمه ..أدري المفروض اتكلم ولا أطلع صوت او أي شئ لكن كل شئ بسرعه صار وانا طبعي لا انحطيت بموقف محرج او مخيف اتسمر بمكاني ولا اقدر اسوي شئ .. لكن اهئ حللوه حلا موب طبيعي ..شعرها اسود ناعم وطويل وبيضضاء مره وتعلو خدودها الحمره وبخدها شامه زادت من حلاها وعيونها كبيره ولونها اسوووووود وكحيلله مربوعه لاهي طويله ولاهي قصيره ..فمها صغير مثل الخاتم ووردي نحيفه وجسمها يهببل ولابسه بجامه بيضاء عليها شخصيه من الشخصيات الكرتونيه .. يوم دخلت حسيت بشئ غريب وكأن في كهرب لمعني.. شكلها يسر كل من شافها صوتها يبث الراحه بالنفس نظراتها بريئه وطريقة كلامها تشذ الآذان وتأسر القلوب ..صح انها لحظات بسيطه لكن صورتها انحفرت بخيالي ..جممييله.. وبعد ما هربت يوم شافتني وناداني اخوها عشان اطلع وطلعت وشفت سيارة الغالي..ورحت البيت قابلت حنون قالت انه ياخذ دوش وسوت مقلبها التافهه ويوم فتحت الباب امي وماخلتني اروح لحنون اتفاهم معاها ::
فهد: إلا يمه تعالي بكلمك بموضوع ..
الام: خير يمه قلبي
فهد: لا لا عادي مو شئ خطير يعني ولله الحمد
الام : الحمدلله
وراحو وجلسو على الكنب
الام: خير يمه فهود وش فيه
فهد: اول شئ توعديني ماتقولين لأحد ..
الام: اوعدك ..
فهد: قبل شوي لما دخلت بيت جيرانا
قاطعته امه: إيييييه ؟؟ ووجها كان مبتسم .
فهد: يمهه ليش تبتسمينن ؟؟
الام: لا لا ولاشئ هيا كمل
فهد وهو منحرجج : شفت بنت عندهم اسمها بشاير
الام: وش دراك عن اسمها ؟؟ لايكون كلمتها ولا شئ ؟؟
فهد : لا لا بس سألت اخوها ..
الام: أي وكيف شفتها.. ؟؟
فهد: لما دخلت للمطبخ هي كانت باين انها صاحيه من النوم وجايه تهاوش عبد الله عشانه طفى المكيف عنها اصلا ما نتبهت لوجودي عشاني كنت واقف ع الزاويه وجنب الثلاجه كمان اصلا لما شافتني هربت ..
الام: وانت قعدت مبحلق عيونك فيها كان تكلمت ولا شئ ولا تحركت عشان تنتبه لك
فهد: يمه عاد تعرفيني انتي لا صار مو قف محرج او مخيف او ااي شئ مفاجئ اقعد اتسمر بمكاني ولا اعرف وش اسوي
الام:وبعدين؟؟
فهد: وبس
الام: طيب ؟؟ وش اللي تبغاه ..
فهد: يمه حلووووهه
الام: مين الحلوه؟؟
فهد : بشاير يمه ابغاها .
الام : هههههههههههههههآهههههآآي
فهد: يمه لا تتطنزين علي ..
الام: والله وكبرت يافهود وحبيت ..
فهد: هو مو حب يعني بس ابغاها
الام:..بس لازم تعرف اخلاقها واهلها وقبيلتها واهم شئ دينها هالامور مهمه ياولدي .
فهد: وش ابغى بقبيلتها واهلها مانيب متزوجهم بتزوجها هي ..
الام: بس تتنزوج معاها دينها واخلاقها وهذا شئ مهم ..
فهد: يمه طيب زوريهم وشوفي اخلاقها وكل شئ ابا اخطبها
الام: وين تخطبها وانت لسا بالثانوي ..مانيب خاطبة لك الا بعد ماتتخرج من الجامعه وتلقى وظيفه
فهد: لا يمه عادي ماراح نتزوج لكن بس خطبه عشان محد ياخذها والله وحده بجمالها ماهيب جالسه ببيت ابوها طول عمرها
الام: عاد لاتنهبل انت الثااني وش خطبه وماخطببه لا لا يعني لا اتنت تخرج من الجامعه وتوظف ومن عيني هذي قبل هاذي لا ازوجك اياها.. بعدين يمكن أكبر منك هي ؟؟
فهد: لا لا هي كبري ..
الام: وش درا ك انت ؟؟
فهد: كمان سألت عبد الله ..
الام: هههههههه والله و أخذت كل احتياطاتك ياولد
فهد: أي عادي ..يمه تكفين اوعديني تزورينهم ..
الام: ياوولد اثققل شوي
فهد: اقول بلا ثقل بلا ..
وقاطعهم صوت فخم وشاعري وانيق


: خير وش عندكم تتساورون من وراي ولا غير مرغوب فيني ؟؟
الام: هههه لا اصلا انت بلاك ماتحلى القعده
فهد: يبه يابعد رووحي اشتتقلتك .. وقام سلم ع ابوه وحضنه وباس راسه ويده وهو مبسوط بشوفة ابوه ..
ناصر رجل اعمال وتاجر كبير وبضاعته ماشيه بالسوق واسمه معروف هو صاحب شركات وخير كثير يظطر بسبب عمله ان يسافر شهور واحيانا سنه
لكن هالمره سافر الكويت بسبب اعمال ومشاريع له وجلس بالكويت سنه و6 شهور
وماعنده الا فهد وحنان وهو يحبهم كثير وموفر لهم أي شئ يبغونه ومربيهم تربيه ينضرب فيها المثل ..وهو متزوج من فاطمه اللي هي ام فهد وهي امهم وصديقتهم واختهم الثالثه كمان ..فاطمه تكون بنت عم ناصر توفو كل اهلها وماباقي لها غير عيالها.. وزوجها ناصر معوضها عن كل شئ وهو يحبها ودائما يحكي عياله عن قصة حبهم هوا وامه الين ماصارو حافظينها ,,,
ناصر: آه ي فهوودد وحشتتنني حييلل .. ياولدي
فهد: وأنت أكثر يبه ..
جلس ناصر ع الكنب وجلس ولده معاه ... سكت ناصر شوي قعد يتامل بالبيت وكيف تغير ..الصاله البويا تبعها كان لونها عودي والحين بيج .الكنب كان بدرجات الاحمر الحين اسوود الديكور متغير كمان كل ركن بالبيت متغير ..قطع تفكيره فهد..
فهد: يبه وين سرحت ؟؟
ناصر: بالبيت والله مو مخلين شئ بمكانه مغيرين كل شئ..ههههههههههه
فهد: هههههه أي عاد تعرف امي انت .تحب التغيير مرره ومافي شئ يبقى بحياتها مايتغيير ..الله يعين ماتغيرنا احنا كمان
ناصر : هههههههههههههه وهذا اللي يميزها بس الخوف من اللي بالي بالك ..
فاطمه: لا عااد انت وايااه وش فيها لاغيرت من اثاث البيت بعدين حلو التغيير وحتى صحي ويريح النفس
فهد: وين صححي ماغير صرف فلووس ؟؟
فاطمه: اشششش انت اسكتت
فهد: وليش اسكت ..بعدين ماكذبت انا ..
فاطمه: يعني الحين تنكر فوائد التغيير ..
فهد: التغيير من ناحية حلو حلو ... بس كمان صررف فلووس ..
فاطمه: وانت الحين وش دخلك بالفلوس تدفع من جيبك مثلا ؟؟
فهد: لا مو قصدي بخل وذا بس يعني اقول
فاطمه: لاتقول ولا شئ خلك ساكت احسنن
ناصر: ههههههههههههههههههه والله ماتغيرتو دائما كل واحد يعاند الثاني ..
فاطمة: أسأل ولدكك ..
فهد: فطووم تراك بديتي تخربين عدتكك حنان ترا اعقلي اعقلي ..
ناصر: ياولد عيب تكلم امك كيذا ..
فهد: إن شاء الله ..
[/color]
لمى :
لمى: ألو ؟؟ مجد؟؟
مجد: هلا هلا لموو ..
لمى وهي تبكي: مجد تعببتتت
مجد: اصبري اصبري ... شوفي لاتبكين ..لمو لاتبكين لو ظليتي تبكي ماراح نستفيد شئ ..انتي قوليلي وش فيكك ؟؟
لمى: محمد
مجد: آه ياذا المحمد نفسي ابقسسه تبقيسس ..
لمى: وانا ودي بعد .. والله طفششت من ذا العيششه شكله مافي أمل اطلع من ذا البيت بسبة محمد ال***ب ..
مجد: نعم؟؟ مع نفسسه ... ي شيخخه الله يشغله بنفسه قولي آمين ..
لمى: لاتدعين عليه ترا بتنرد على اخوانك
مجد: استغفر الله العظيم .. الحين ابا اعرف هذا ماعنده شغله غيركك متفرغ لك يعني ولا شنو؟؟
لمى: آه بس اسكتتي ..تخيلي امس امي تقولي ان في واحد خطبني وابوه جا عند ابوي وقاله انه بيخطبني امي تقول ان ابوي كان مقتنع شوي بس محمد لما سمع الكلام طلع فالولد مليون عيب وابوي رفض انه يزوجني اياه ... بالله لمتى بتحمل انا لمتى ؟؟
مجد: ي الله .. هذا الحين وش يحس فييه خييرر ..صدق انه حقيرر الحين لمى ممكن سؤال ؟؟
لمى : تفضليي ..
مجد: انا دائما نفسي اسالك ذا السؤال بس اخاف احرجكك ..
لمى: لا وش احراج وما احراج بالعكس تمونين ..
مجد: الحين اهلك ليش كيذا ؟؟
لمى سكتت لأنها ماعرفت شلون ترد على السؤال ..لأنها هي نفسها مو لاقيه له جواب
مجد: أحرجتك صح ؟؟ خلاص خلاص انسيي
لمى: لا لا والله يامجد انا نفسي ماني عارفه هم عائله يستحقرون شئ اسمه بنت فاهمه يعني ايش يستحقرون .. يعني مهما سويت ماراح اكبر بعينهم لو أيششش ..
مجد: لا مايصير تيأسي من رحمة الله ..بعدين هذا اللي خطبك ترا ربي مارده عنك الا لخيره ... تذكري قول الله تعالى{وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ} [البقرة: 216]}.
ودائما تذكري الصبر وفوائده امكن بسبة صبرك ذا تدخلي الجنه إن شاء الله ..وصدقيني بيفرجها لك ربك بس انتي قولي امين
لمى: آمين
مجد: إنتي وين الحين؟؟
لمى : بالحمام (( وانتو بكرامه )) عشان اخاف احد يشوفني وهذا مكان ماينشك فيه يعني ..
مجد: الله يفك اسرك ويفرج همك يارب ..
لمى: طيب مجوود انا بقفل الحين طيب
مجد: مع السلامه ي قلبي ..
لمى عمرها 28 سنه ..معاها شهادة الثانوي .. طبعا محمد ماخلاها تكمل دراستها ..هي ملامحها حلوه ونحيففه حيل وبشرتها برونزيه وشعرها خشن ..لكن الجمال كله راح بسبة تعبها وحزنها محمد مسبب لها أزمه بحياتها فوق ضغط ابوها .. هي انسانه دينه ابوها على كثر اللي يسوي فيها تحاول قد ماتقدر تكسب رضاه رغم انها تكرهه حيل ..كل شئ تتمناه انها تفك امها من ابوها ..لكن محمد دائما يوقف قدامها بكل شئ .. حتى بزواجها مافي احد خطبها الا ماوقف بطريقها ابوها يسمع كلام محمد ويصدققه ومحمد مستغل ثقة ابوه الزايده برغباته ..لمى لها اخت ماولدتها امها اللي هي مجد .. مجد من عائله غنيهه مرره يعني ناس هاآآآي هاآآآي .. هي البنت الوحيده بعائلتها عندها 6 اخوان ومدلعههه حييل .. مجد تعاني معاناه من قصة الصداقة لان كل البنات يمشون معاها مصللحه ولانها غننيه ومعرووفه عائلتها ..ايام المتوسط لمى كانت وحيده بالمدرسه وماتصاحب احد ..لكن مجد كانت دائما تشوف لمى وحيده وتحس انها مهمومه وكان عندها فضول انها تعرف عن حياتها ..وتقربت منها شوي شوي الين ماصارو خوات واكثر ..طبعا لمى مافتحت لها قلبها الا بثاني ثانوي ..لأن ابوها كان بيفصلها من المدرسسه ففتحت قلبها لمجد وقالت لها ومجد من بعد الله ساعدتها وكمان اعطتها امل انها تستمر واقترحت عليها تكلم خوالها وكلمتهم لمى وساعدها خالها كلم ابوها وبعدين ابوها وافق تكمل الثانوي ... طبعا مجد اشترت جوال للمى لما تخرجو وأكيد ماحد يدري غير هم الثنتين ...ولمى مخبيته فمكان مايلاقيه الجني الازرق ..وماتطلعه غير وقت محمد يكون بالدوام .. وماتكلم فيه غير مجد ..لأن مجد من بعد الله سبحانه وتعالى هي اللي تشعل الامل والتفاؤل بقلبها ..
بعد ما كلمت لمى مجد ورجعت الجوال بمكانه .. سمعت صوت امها تصارخخ وتنادي محمد ولمى وكان باين بصوتها احساس الخوف والصدمهه ...
لمى: بسم الله خيير وش صاير بعد؟؟





اممم ماراح اسالكم اسئله مشيقه وككيذا لاني حنزل البارت الثالث بعد شوويييا ....
اتمنننىى من جدد انو القصصه نالت اعجااببكم ومشكووريين ع المتاابعه شكرا شكرا شك[/size]را :







   

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2013, 01:47 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
Nanasuju123
عضو جديد
 
الصورة الرمزية Nanasuju123
 

 

 
إحصائيات العضو








Nanasuju123 غير متواجد حالياً

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
Nanasuju123 is on a distinguished road

 

 

افتراضي رد: روايه عشقتها لاني من اللي يعشقون المستحيل \بقلمي

الحين البارت الثالث الجزء الاول

مدخل

**أحيانا نعتقد اننا نكره أشياء ..ولكن في الحقيقة نحن نحبها

ولكن المؤلم =( أننا لانشعر بقيمتها الا بعد فقدانها..

#حقيقة_مؤلمه

البارت الثالث..
.....
بشاير:

بعد اللي صار نبهت عبودي انه مايفتح فمه عند ابوي لانه لو تكلم من جد من جد

بنروح بخبر كاان ..رحت المطبخ وفتحت الصواني اللي جابوها الجيران ..الله الأكل

رييحتهه تههبل مرره.. وبطني تنتظر .. لكن كان بارد شوي قلت ادفيه ..ولما يجي

ابوي من العمل أحطه ونتغدى .. والله ماكان بحالي اسوي غدا جا بوقته .. طالعتُ
بالساعه وكان باقي نص ساعه ويجي ابوي من العمل قلت اجلس عشر دقايق كيذا اشغل نفسي شوي بعدين ارتب غرفتي واذا جا ابوي احط الغدا .. راحت بشاير لغرفتها ورتبتها بعدين كنستها وقالت لعبودي يرتب غرفة ابوها لانها دائما حايسه .. وبعدين ابوها دخل البيت .. وبنفس الوقت خلصت بشاير من تنظيف الغرفه تبعها..
احمد: يابشايير بشاييرر
بشاير: نعم يبه
احمد: وين الغدا ؟؟
بشاير: الحين يجهز .
احمد: انا كم مره اقولك ما ادخل البيت غير الغدا جاهز
بشاير: هو جاهزتقريبا بس باقي 5 دقايق انت خذلك دوش وما تطلع غير هو جاهز
أحمد: ايه.. سررعه ياويلك لو طلعت ومالقيته جاهزز ..
بشاير: إن شاء الله
راح احمد لغرفته لقى عبودي وطلعه من الغرفه .. واخذ دوش لانه كان تعبان من الشغل حيلل ..وحب يرتاح بمويا دافيه ..
بشاير : أوووووه والله حسبت يصكني كم كفف ع وجهي عدت على خيرر ..((وتذكرت انها مادفت الاكل))**
يوهه الاكل مادفييته ياربي ..انطلقت بشاير بسرعه بسرعه ودفت الاكل ..اي صحيح ماقلت لكم شنوو الاكل ...
كان رز احمر ودجاج محمر وصحن سلطة مكوناتها بندوره(اللي هو طماط)) وخيار وبصل وبقدونس وليمون وزيت زيتون وجزر مقطعه صغير صغغير وطعمتها وريحتتها خيالل تحممس للاكل حتى منظرها حلوو ..
وكمان فطاير((رغم مادري وش دخلها مع الغداا ..))
اخذت بشاير الصينيه اللي فيها الدجاج م كان باردة حييل .. فقررت ماتسويلو حاجه . . الرز جلس شوي ع النار ودفي اخذت صحن كبير وحطت فيه الرز والدجاج ونادت عبودي وخلته يفرش السفره بالصاله .. اخذت الاكل وححطته ع السفره جابت السلطه واللبن وجهز كل شئ دخلت الحمام ((وانتو بكرامه)) غسلت يدها ولما طلعت لقت ابوها طالع ..
احمد: وين الغدا ؟؟
بشاير: بـ بـ الصاله ..
احمد: ايييه قومي جهزي شاهي ..
بشاير : ان شاء الله ..
طبعا بشاير ماتتغدا الا بعد ما ابوها يتغدا ويشبع وخلاص .. مو بكيفها لانها لو جلست وابوها جالس ع السفره بيطردهاا ..
...
بشاير: ياربي جييعانه الحيين بعد ماييخلص اللي بالصحن يناديني .. آآه يارب الهمنا الصبر يارب ..
حطت بشاير المويا ع النار وغسلت البرادي تبع الشاي ولقمته وجلست بالمطبخ تستنا المويا تغلي .. كانت جالسه ع الارض ومعطيه الباب ظهرها واخذها التفكير ..جلست تفكر بأمجاد يمكن كانت تبي شئ منها ..وبعدين فكرت بالمدرسه لانها كانت غايبه ..وش اخذو وش صار وكل شئ .. وظلت تفكر بالاختبار اللي غابت عنه بسبب الشغل بالبيت مالقت وقت تذاكر فيه واصلا كانت تعبانه ومابنفسها تداوم ..وبعدين تذكرت الولد اللي جاهم بالبيت ..كانت تحاول تتذكر شكله مزبوط ماتتذكر غير انه طويل ابيض يميل للسمره ... ي الله وش قال عني ..اوه لا يكون يحسبني متعمده اني ادخل .. ياربي فشلله ..اوهه ابا اشوف وش تقول مجوود عن الموقف والله لاتضحكك عليا ضضحك ..اه بس الله يستر الدلخ عبود لايفتح فمه عند ابوي ... ان شاء الله خير ..ياربي مرره تعبت يارب تسعدلي حياتي وتفرجلي همومي يارب ترزقني ولد الحلال اللي يعوضني ع كل شئ يارب يا عزيز يا غفور
يارب تشافي عبود شفاء لايغادر سقما وتشافي ام امجاد وتخلي هالسنه تعدي على خير وابوي يخليني اكمل دراستي بالجامعه واتوظف واعز نفسي واعز اخوي يارب ...
قاطعتها شدت الشعر اللي قومتها وهي جالسه التفت الا هو ابوها واثار الغضب والعصبيه كلها ع وجهه واعطاها كف ..وكف ثاني وثالث طاحت ع الارض وهو يشد شعرها الين ماوصلها لنص الصاله وهو يضرب ويضرب ويضرب فييها بعد عنها شوي وقال :
احمد: عبد الله !!
عبد الله: أءءءء أءء ها ها هاه ؟؟
احمد: ادخل غرفتي تلقا بالدولاب خيزرانه وحبال جيبها لي ..
عبود: ط ط طيب ليش؟؟
احمد:بسرععههه ..
راح عبودي وهو يبكي وخايف ويراقب وش قاعد يصير لاخته ..
بشاير: إيش فيه ؟؟ انا وش سوويتت ؟؟
احمد: اجل تدخلين الرجال البيت وانا مانيب موجود هااههه ؟؟
بشاير: و و والله مادخل احد وماجبت احد والله ..
عطاها كف وقال: وتكذبين بعد أنا اوريك يال***ه ي الوصخه ي المعفنه ياللي ماتستحين ..والله والله لا اوريك جهنم الدنيا وقعد يشد بشعرها ويوديها يمين وشمال يمين وشمال ..وكفوف ويصارخ وهي تصارخ ..مسك يدها ولفها لورا ظهرا وضل يضغط وهي تصارخ من الألم وصل عبود ومعاه الاغراض اللي ارسله ابوه بها ..
اخذ الحبال وربطها ... وكان يضربها وهي تحاول تبعد وتحاول تهرب بس مثبتها بطريقتته ..بعد ماربطها قعد يضربها بالخيزرانه ويضررب وييضررب وييضرب وهي تصاررخ وعبودد يبكي ويصارخ معاها وابوها يتوعد انه يذبحها .. بعد عنها وراح غرفتها وقلبها فوق تحت وهي شبه ميته بالصاله ..قلب غرفتها قلبب وكان يدور بالاغراض ..
بشاير: عبود ..عبود
عبد الله : هاه ..؟؟
بشاير: تلقى بغرفتي ورا الدولاب جوالي ابوي لا يشوفه طلعه بسررعه
عبود: لا لا يضربني الحين
بشاير: عبو..حبيب..ارجوك روح سرعه لو شافه يذبحني
عبود: طيب ..
راح عبودي لغرفة بشاير ..دخل ولقى ابوه واقف ومعطيه ظهره ..وكانت الغرفه مقلوبه فوق تحت ولا شئ بمكانه .. التفت ابوه وطالع بعبوود وقال:
احمد: تعال تعال حبيبي ولدي ي الشاطر ..تعال
عبود وهو رايح عنده: ه ه هاه وش تبي ؟؟
احمد : تعال ياشاطر تعال ..
جلس احمد على السرير وهو رافع يديه ويأشر له عشان يجي عنده ..راح عبودي وجلس بجنب ابوه ..
احمد: كيفك يا شاطر ..
عبود: ك كويس
احمد: الحمدلله طيب كيف المدرسه معاك ؟؟
عبود: كك ك ويسه
احمد: طيب .. تعرفني انت انا مشغول دائما وما اجلس معاكم ولا ادري وش تسوون هينا .. لكن اكيد راح تقولي اختك عندها شئ مخبيته عني ؟؟
عبود: هاه ؟؟ ايوه لا لا لا
احمد: لا ايوه عندها قولي وشو ترا انا ادري بس ابا اشوف انت راح تقولي ولا لا؟؟
عبود: ومين قق الك
احمد: والله قالولي ناس بس ابغا اشوف انت تكذب علي مثل اختك ولا لا؟؟ يعني لوكذبت بسوي فيك مثل ماسويت فيها وان ماكذبت راح اتركها ولاعمري امد يدي عنها
عبود: ماتضربها ؟؟؟
احمد: ايووووووه واوعدك كمان ..
عبود: ه هي هي عندها جو جو وال ب ب بس ماتكلم فيه غير صص حبتها ..
احمد: بس ؟؟ عادي اصلا انا كان ودي اشتر يلها جوال خساره والله ..بس هو وينه عشان بحط رقمي فيه قوم جيبه لي ..
عبود: ط طي طيب ..
احمد: هيااا شاططر رووح ..
راح عبود عند الدولاب لقي شنطه صغيره وراه .. اخذها وفتحها لقي جوتها الجوال راح واعطاه ابوه ..
احمد: أي الوصخه قليلة الادب والله لا اذبححهاا واقطعهاا تقطييع ..
عبود: انت قلت ماراح تضربها
احمد اعطا عبود كف وقال : امش لا بارك الله فيك ولا في اختك
..بشاير كانت منسدحه بالصاله وتبكي وتتوجع من آلامها ...
دخل ابوها وومعاه الجوال وكانت مصدومه وتشهدت على نفسها ..
*********************************************
*******
لمى :
بعد ما كلمت مجد وخبيت جوالي سمعت صراخخ امي رحتت بسررعه عندها ..
وتفجأت من المنظر اللي شفته ...صدمممه ..آه قلبي يعورني ..دموعي طاحت توقعت لو يجي ه اليوم ماراح ابكي لكن صدممه كبيرره ...دموعي لاشعوري طلعت حتى امي ..صرخاتها تتعالى وطايحه وتهززه تبغاه يفتح عيونه ..وانا متسمره بمكانيي خووف كبير تملكني ..ماقدرت حتى اتنفس زين ..طحت من طولي ..جلست ع الارض اطالع فيهه اهه ياربي ..ابووي !! ما يتحركك ما يتنفس ما يصارخ مثل دائما مايدعي عليا ابوويي,,, ابوي ماتت !! ...
لييييشش ليييش صح كنت ابغاه يموت بس الحين خلاصص ..محمممد ..محمد.. وش راح يصير فينا ؟؟ والله لا نروح فييها هو دوبه دوبه بيتحكم فينا وهو حي كيف لا مات ابوي .. قاطعتني صرخت امي
للمممممممممممممممى .. دقي ع اخوك محمد سررعه خذي جوال ابوكك عليي قوومم ي عللي قومممممم ...
لمى: رمت علي امي جوال ابوي اخذته وانا من الخوف اهتزز اهتزز ادور رقم محمد بحثت عن اسمه مالقيته كتبت الشيخ مافيه الرجال مافيه ولدي مافيه الامير لقيت ووههه اخييرا ..دقيت مارد ..دقيتت مارد دققييت ورد علي قال : ألو
لمى وهي تبكي: ياوولد الحق عللينا ابووي طايح مايتحرك ولايتنفس ولايفتح عيونه تعال البيت بسررعهه امي شوي وتدووخ تعال طلبتك بسرعهه والله موقادرين نسوي شئ تعال بسررعه ..
الامير: طيب طيب جاي الحين ..بس ..
قفلت لمى الجوال وقالت :: يمه الحين جاي
الام: رووحي جيبيلي موويا اهه ياعلي قووم تحررككك قوم مو وقتك قومم رد عللي وكانت تكممل صرخاتها ..
راحت لمى المطببخ جريي واخذت كاس مويا من المطبخ ورجعت واعطتها امها امها كبته على ابوها ماتحرك ..
لمى : يمه الحين وش صار لهه ؟؟
الام: اسكتتي عني يابنت ..
لمى: يممهه فهمييني شلون صاررله كيذاا توه ماكان فيه الا الخير ؟؟
الام: اسكتتي عنيي وشووفي اخووك وينههه ؟؟
لمىى: جااي جااي الحييننن
الام: دقي علليه قوليله يستعجل ..
لمى: ماله داعي اكييد راح يجي بسرعهه ..
الام : روحي جيبي قران واقري على ابوك .
لمى: يمه وش الفايدهه ؟؟
الام بصرااخ: كييف وش الفايده ابووك حي ابووكك حي ما مات ابووكك حي والحين راح يقوم ي الوصخه ي اللي ماتستحين ...
لمى: خلاص خلاص اسسفه يممهه
الام: امشيي انقلععي عني هناكك محد اتعبنا غير انتي و اخوك لا بارك الله فيكم امششي طسييي عنيي
لمى : يممه ياروحي خلاص هدي روححك طيب طيب راح اجيب قرآن واقرا عليه
الام: لا تقرين ولا شئ وشيلي يدك عنه لا اكسررها خليه يقوم والله لا اخلييه يذبحكك آه ي قلبي يا علي آه..
ونترك لمى وصرخات امها ونشوف فهد وابوه ..
************************************************** **


فهد
بعد ماكلمت امي عن حبيبتي .. ايوه...
حبيبتي بشاير جميلتي وردتي وقلبي .. حبيتها مشغله بالي
** وكم عشقها خمر أتلذذ به **
قاطعنا ابوي وجلس معانا ..والله ما كذبت حنون يوم قالت انه نحفان ... ي جماله ابوي شوفته تبث الراحه بالقلب سلمت عليه سللام حارر وبست راسه ويده عسى ربي مايحرمنا منها ..جلس وسررح بالبيت شلون هو متغيرر .. احسن عشان يحس شلون كثر بعده عنا ومايسافر كيذا ثاني ..وبعدين قال اننا مغيرين كل ركن بالبيت عشان كيذا قعدت اتكلم بهوس امي عن التغيير وانبسطنا رغم كان في نقاش حاد شوي ههههه ي حليلها امي ..
جات اسمج انسانه على وجهه الأرض ..حنان ,, دلووعه عن بعد كيلو عنا وهي ماده يديها متجهززه للحضن ..والله ماحضنتها لو تموتت جات وحضنتني وقالت :
حنان: سوري بروذر ((اخوي بس بالانجلش))
فهد: مع نفسك ي السامجه وبعدين من متى وانتي عايشه بأمريكا عشان نسيتي اللغه العربيه لهدرجه ومو عارفه تقولين اخوي ..وتقولي بروذر ..
حنان: اسمي تأسفت وبس .. مايهم كلامي وطريقة كلامي
فهد: لا يهم ..اصلا مالوومك انتي ماعندكك احساس اصلللا ..
حنان: ههيييييهه هييييه انت يالطييب احترم نفسسك
فهد: لاترفعين صوتتكك عللي
ناصر بصراخ: ياعياااللل !!
احترمو وجودي ع الاقل ..
فهد وحنان مع بعض : آسفه.آسف
ناصر: وش فيكمم ..؟؟
فهد: اليوم بنتك قفلت عللي الب..
حنان قاطعته: انت يعني الواحد مايمززح معااكك .
فهد: انتي ماعمر احد زبدلك وقالك ان مززحكك ثقييلل وساممججهه وهببلا وغبيييه كممان ..
ناصر بعصبيه : وللد ..فهدد
حنان: يعني هينا الواحد حرام يضحكك .. وانت احترم مشاعري ع الاقل .**تتكلم وهي زعلاننننهه ححيل كلام فهد جرحهااا**
وقامت راحت لغرفتها ..
فاطمه: حرام علليك ياوللد شفت كيف زعلتها .. روح حبيبي راضضها الحين عاد وش يسكتها هي
فهد: وش اراضيها وما اراضييها ماغلطت عليها هي اللي زعلت نفسها بنفسها ..
فاطمه: انا وانت ماوجهت الكلام لي زعلتت فكيفف هي
ناصر: حبيبي اذا فيه بقلبك معزه لي روح وراضيها وماترجع هينا غير وهي معاك
فهد: يببه !!
نااصر: خلااص رروحح اختتكك هاذيي
فهد: والله عشانكك بسس
راح فهد فوق بيراضي اختته الزعووله حنون ..




^
^
^

مؤلم جدا حين.. يطعنك اقرب الناس اليك بسهم قاتل .. لكنك رغم ذلك تحببه
**هذا هو الحب النقي**

&&







   

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2013, 01:53 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
Nanasuju123
عضو جديد
 
الصورة الرمزية Nanasuju123
 

 

 
إحصائيات العضو








Nanasuju123 غير متواجد حالياً

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
Nanasuju123 is on a distinguished road

 

 

افتراضي رد: روايه عشقتها لاني من اللي يعشقون المستحيل \بقلمي

بارت 3 جزء 2


نسيب حنون وفهد ونشوفف الحبايب اللي فرقهم الزمن سننين وشهورر..


ناصر: حبيبتي تعالي اجلسي جنبي ..
فاطمه اه ياربي بدا بدا اح اسستححييي : لاهينا مرتاحه
ناصر ابغاااكككك : تعااليي جننبيي
فاطمة ياويلي احراججج : قلتلك خلاص انا مرتاحه هينا
ناصر جايبك جايبك ..:ترا اذا ماجيتي انا اجيييك ..
فاطمه ابتسمت بحياء شديد ولاقدرت تتحرك ..**استحت البنت **
قام ناصر وبحركه خفيفه وثقيله و بوجهه ابتسامه وعيونه مليانه شوق وحب وغزل
جلس جنبها وتنهد : آآآآآآآهههه ريحتككك حللوههه
فاطمه ياربي الطف بحاالي : تسللمم
ناصر لنا سنين متزوجين وهذا حياها ماتغير ..تكلم برومنسيه : ماوحشتك حبيبتتي ؟؟
فاطمه وبداخل قلبها العاب ناريه وقنابل وكل شئ: ابتسمت وقالت اكيد ,,
مد ناصر كفه وحطها على خدها نزلها لرقبتها وهي كانت انفاسها تتعالى قرب منها وباسها على فمها وطالع فييها وهي مغممضه عيونها تحسب انها ماراح تحس بشئ رجع اعطاها بوسه ثانيه على فمها ورجع شوي ..بعدين باسها على رقبتها وهي وجهها اقتلب فراوله من الحياء ..وقال بصوته الفخم الشاعري وبهدوء : أحبك ,, أشتقتلك ,, أعشقك يا حبي ..وبين كل كلمه وكلمه بوسه
فاطمه انا هيناا خلاص تقتت رحتت غباااااااااااار اه يا قلبي يا نصور ماتغير فيك شئ كل يوم تحسسني اننا تونا عرسسان ..: وانا بعد حبيبي
ناصر الله يامحلا ه الكلمه .. : عيديها ي قلبي ..
فاطمه بس خلاااص ما اتحممل حس ترا وربي استححي : حبيبي ..
ناصر اههه قلبي بيطلع من مكانه : فطووم حبي .. تراك محلوهه ..
فاطمه: شكككرا حياتي
ناصر: يا ناس علليك هيا ححبي من زمان مابستيني هيا عطيني بوسه ..
فاطمه لااا لاااا تكفى الا ه الطلبب يممه الحقي علي : لاا استحي
ناصر فدييت اللي يستحونن : لا بوسه وحده بس ....هياا عاد لاتكسري بخاطري
فاطمه واااهههه قلببييي : ان شااء الله
قرب ناصر فمه من فم فاطمه وكان يطالع فيها بنظرات تهز قلبها هز
فاطمه يوووه ابا ع خدهه كييذا ماقدددر .. وكان مستمر بنظراته ويستناها وهي حاايسه ومقتلببه فووق تحتت .. يااربي وشش ذا اشببه علليا قررت تغمض عيونها وتبوسه من الاستعجال اللي كان فيها والخوف والحياء باست خشمهه **هههههههههههههههههههههههههاي اليمه هالحرمهه ****
نااصرر ماتتت من الضضحكككك وهي تضحك على حااللهاا ومره كانت منحررجهه وتغطي وجهها بيديها الحلوه ..وناصر مستمر بالضحك عليها .. سكت وقال : ياحليللك يافطوم ربي يسعد قلبك مثل ما أسعدتي قلبي ..والله اني مقصر بحقك كثير اعذريني ياحبي ..
فاطمه: لا والله اني ابد ماني متضايقه بالعكس انت تروح وتسافر عشان مين ؟؟ مو عشاني انا وعيالك ليش ازعل مافي شئ يزعل ..
ناصر: قولي امين عسى ربي مايحرمني منك .
فاطممه : اممينن
نسيب الحباايب ونششوف لمى وامها
************************************************** **
*********
ترننن تررنننننن **صوت الجرسس **
الام: رووحي افتححي لمحمد ..
لممى : حااضر
راحت لمى بسسرررععهههه ويمتلي قلبها الخووف وفتتحت الباب ..
لمى : محمدددد ! وصاارختت وقفلت الباب بسررعهه
الام: وش فيك قفلتي الباب حسبي الله علليكك افتحيييه سسرعهه ..
لمىى : يممه هذا مو محمد هذا صاحبه أمير ..
*******أمير****
هذا صاحب محمد مثل اخوه واكثثر هم اصحاب من الابتدائي طبعا عمره 30 سنه راح تستغربون انه اكبر من محمد لكن اميراكبرمن محمد باربع سنوات ايام المدرسه كان امير برابع ابتدائي اما محمد باولى لكن محمد كان يوصله البيت ابو امير عشان كيذا هم اخوان ولما كبروا دائما مع بعض ,,,, اوصف لكم شككلله ..
امير طوويل اسمر عيونه كبيره وخشمه طوويل شوويه وفمه حلو وحاط تقويم نحيف بس معضل هو شكله مملوح مو حلو ولا هو قبييح لكن طييب حييل وهو يحب لمى يبي يخطبها لكن امه مو موافقه عليها ,,,


^
^
^
أحبك جدا,,اعشقك عشقا ليس له مثيل .. اتنفس بك واحيا بك ..حبيبتي انتي كل حياتي




*
امير من ورا الباب : ي خااله خااله !!
الام: لمى افتحي الباب ..
لمى: يممهه ككيف افتحهه ..
الام: سرررعه افتحيه خنلحق على ابوك
لمى يالله وش اسوي انا كان ع الكنبه في شرشف صلاه رحت لبسسته ومسكت طرفه وتلثمت فيه مايهمني جسمي اهم شئ وجهي مايبين وفتحت الباب قال ..
أمير: بعدولي الطريق
لمى: أدخل بسرعه ابوي بالصاله ..
أمير: طيب انتي ادخلي جوا
لمى: ادخخل سررعه برووح انا
لمى انا جريت ودخلت الغرفه وقعدت اطالع من فتحة الباب شفت أمير دخل وكان منزل عيونه بالارض عشان امي كانت جنب ابوي جلس جنب ابوي وحاول يرفعه بس ابوي ثقيل شوي حاوول ماقدر واللي زاد ان وضعية ابوي ماتساعد لانه كان منسدح ع الارض وكان يحاول يرفعه وامي تحاول تساعده لكن ماقدر ..هذا وهو ضابط ماقدر يشيلله .. استغفر الله ..انا كنت على اعصاابي مررهه كنت خايفه واراقب الوضع بقلق واسمع امي تساله عن محمد وقالها انه دق عليه بس مايرد
ابوي متين شوي فكان صعب علليه وماغير هذا امي تدعي عليه وبسرعه قوم مافيك خير وهو ساكت بعدين امي نادتنني ...نعمممممممممممممممم !!!!
الام: لمى لمىى تعالي ساعدديه سررعهه
لمى: لا ووين ماني جاايهه
الام: سررعه تعالي ساعدييه
أمير : لا ي خاله اذا مره يعني ادق ع الاسعاف .. مايحتاج
الام: انت مافيك حيل
امير: وش دعوه خالتي بقومه الحين ..
الام: طيب سررعه ههياا الرجال بيروح من يدينا ..
امير: انتي بس ارفعي يديه وانا برفعه
الام: طيب طيب رفعت الام يديه وحاولو يجلسونه رفعه امير وخلاه واقف وثبتته ام محمد وصار رافعه لين ماوصل السياره طلب من ام محمد تجلس بالبيت رغم كان حاس انه ميت ووكل الاشياء اللي يسويها مالها فائده لان الرجال كان جثه هامدهه ..
ووصل المستشفى على طول ناد الممرضين حملوه ع السرير وعملو له الطوارئ ..وكان امير خايف ومرتبك ويدعي انه يكون حي لكن لما وصل الدكتور دخل خمس دقائق وخرج وقال لامير .. من متى وهو على ذي الحاله ؟؟
أمير: والله انا هالرجال يصير ابو صاحبي دقت علي بنته وقالت لي انه تعبان ومحتاجين احد يوديه المستشفى رحت عندهم اخذته وجبته هينا ماعندي أي فكره ..بس المهم وش حالته الحينن ..
الدكتور:صراحه هو قلبه جدا تعبان وهو حاليا بغيبوبه
أمير: غيبوووببه ؟؟؟ طب من وشو وش السبب؟؟
الدكتور: اعتقد انه بسبب ضغوط نفسيه وعمل وكيذا وكمان الكلسترول مرتفع عنده والسكر بعد ومعاه ضيق بالتنفس شديد وانسداد بأحدى شرايين القلب ..
أمير: ي الله كل هذا طيب كيف الحين وشلون الحل ..؟
الدكتور: أحنا بنعمل اللي علينا بنحاول نخفض الكلسترول والسكر وبنحط له اكسجين اما انسداد الشريان هذا له دكتور خاص يتعامل معاه ..
أمير: طيب وشلون في أمل يعني ؟؟
الدكتور: قلت لك بنسوي اللي علينا واللي كاتبه ربنا راح يصير ,,هيا أستأذن
أمير: مشكور ماتقصر والله ..
الدكتور: عفوا ولو هذا واجبنا يقوم بالسلامه ان شاء الله
امير: دعواتك ...
الدكتور: آمين
نسيب الدكتور وابو محمد ونشوف بشاير ووش صار فيها ..
************************************************** ***


*
*
*
مؤلمه هي الحياه حين تفتقد الحب والحنان ,,,,#حقيقه
...



بشايربينها وبين نفسها.. النفسيه المتخلف بس ابا اعرف ليه كل هالضرب امدا رجال خانقه وجاي يحط حرته فيني حسبي الله علليه ااه يا اسنانيي ي ظهري بطني آهه حسبي الله عليه عسى مايضرب عبود ياربي استر عساه مايشوف الجوال ياربي استر يارب ي استر لا اله إلا الله ..الحين ابا اعرف وش يسوي بغرفتي بس ابا

اعرف هالمجنون حسبي الله عليه ونعم الوكيل حسبي الله عليه ونعم الوكيل

ضلوعي متكسره واماكن الضرب واضحه كتفي قاعد ينزل منه دم اسناني تكسرت

حاطه راسي ع الارض ودموعي تنزل مثل المطر دخل ومعاه جواليي ..
أشهد أن لا إله وأن محمدا رسول الله
خلااص انا متت مافييها كلام هذا واحد مجنون والمجنون ليس عليه حرج ..كان معصب بقوه وقال:
احمد: ماتقولين لي من وين جايبه هالجوال ؟؟ وقبل ذا مين هالولد اللي تكلمينه

وتدخلينه البيت من وراي هاه ؟؟
بشاير: والله العظيم اني ما أكلم فيه غير صحبتي ..والله مافي رجال ولا شئ اللي قالك كيذا كذااب ..
أحمد: كذااب تدرين مين قالي ؟؟ عبد الله اخووك
بشاير: عبدالله !!
أحمد: ايوه ولاتحسبينه بزر ومايعرف ولا مايتكلم ولا الكم ريال اللي اعطاه اياه بيسكتونه ...قرب منها احمد وكانت اثار الغضب والكره كلها على وجهه حالف
يمين الرجال يذبحهاا قرب منها وهي قالت
بشاير: والله والله العظييم اني ما اعرفه انا بقولك اللي صاار والله العظيمم
احمد: انتي وحده كذاابه قبل شوي قلتي ماحد جا والحين تبين تفهميني الموضوع يحبك وتحبينه حبك ابليس قولي امين
قرب منها واخذ حبل زايد لفه على رقبتها شدهها عبد الله يصااررخخ بأعلى صوته وهو يشد وبشاير تلتقط اخر انفاسها ويشد ووجها صار اززززرررق ومو واضح من صرخاتها الا بحه خفيفه وعبودي مننصررع من الصيااحح ..وهو يضحكك ويقول هذا مصير الفاجره اللي تخون اهلها وتمشي مع الرجال هيا روحي لقبرك وانتي فاجره زانييه ماتبتي لسا يالوصخخهه ياللي ماتستحين روحي قبرك مانبي بنات عاهات مثلك..
عبودد طق كتف ابوه التفت احمد الا هو منكتم ووجه ازرق بعّد احمدعن بشاير وبشاير اخذذت نفسس عمميق وقعدت تكح وتكحح اببوهاا يشوف عبود يموت قدامه كان في كاسة مويا ع الطاوله اخذها وكبها على وجهه طق ظهره الين ماصار يتنفس لكن مو بسهوله كان يبكي ويقول :
عبد الله: ا ا ابوي بش بشا بشايرر لا تموت أضحكي ..احب ك ..بشاير تسمع كلام اخوها وتبكي وكأنه يقول وصيته قبل لايموت ..طاح عبود ع الارض مغمى عليه ..


نسيب الاكشن اللي هينا ونشوف فهد وحنان وش صار معاهم ..
*************************************************


فهد بعد ما اقنعوني امي وابوي اراضي حنونن الدلووعهه قررت اراضييها .. طلعت فوق ورحت غرفتها دقيت الباب ..
طق طق طق طق "صوت طرق الباب ككككك"
حنان: ميين ؟؟
فهد: معاك وزير شركه الطيران والدفاع الخاص والعسكريه فهد ناصر السحيم ..
حنان هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه حييوان بس والله ما اضحكك لازم اصير ثقيله ..: مع نفسسكك
فهد: حنان حنووونن حنوننتي حبيبتي هيا عااد لاتقلبييها .. والله وش حلاتنا مبسوططين وابوي جاي من السفر مو حلوه يلاقينا متهاوشين من اول يوم يجي فيه حنان: أسأل نفسسك ياصاحب الدم الخفيف والغير سامج والفلهه ..
فهد: حلللوه الدققه
حنان: روح لاتزعجني بكلم صحبتي ..
فهدحيوانه مو كافي قاعد اراضيك : يابختها صحبتك ذي بتسمع صوتكك ..
حنان فهوود حبيبي والله احببك : وووويييععع ياشين السعودي لا جا بيصير رومنسيي اننقللع هييياا
فهد ماينقلع غير انتي : نانا قلبي حبيي مانيب متحرك من مكاني غير وانا مراضييك
حنان: ماراح اسامحك
فهد يالحيوانه ادري انك تماطلين لين اقولك اسويلك أي شئ تبغينه وتتشرطين بس مافي :
أحبك حب يامجنون
- احبك,, ولكن مقدر احكي لك
- يابعد هالكون ,, وروحي ماتبي غيرك

انا ياخلي اتعذب
في بعدك عذابي شوق
ولو اني عليك اكذب
اصير انسان فاقد ذوق
-
حنانن وااه فهوودا زي ابوي رومنسي وش وراي خلوني ادلع نفسي :: وييع صوتكك مععفن من قالكك انه حللوو ..
فهد حيواننه ترفععين الضغط: حبيبتي افتحي الباب سامحيني ..
حنان: مع نفسسكك هييا انققللعع
فهد: حنوننه ترضيين عللي كيذا سايب امي وابوي وجاي اراضييك وتطرديني بالله لو سألوني راضيتها اققول طردتني .. عاد اذا ترضيينها علي انا ماارضاهاا ..
حنان حقيير يععرف شللون يلععب عللي ااه يناسسوو علليه : طيب بفتح الباب
فهد: حبيبتي هذي حنان اللي اعرفهاا ..
حنان وهي تفتح الباب: اقول لايكثر بس
فهد: ان شاء الله ..
فتحت الباب وقالت: هيا سامحتك عاد...
قاطع كلامها بالحضن اللي اعطاه اياها حضننها بقووه وقالها : رديت حضنك اللي صديت عنه
حنان: ياحبيبي يا اخووي اححبك وحضنته الثانيه ..
فهد: تعالي انا ابغاك بموضوع بيني وبينك ..
حنان: خير وش صاير ؟؟
فهد: ادخلي وبفهمك ,, دخلو الاثنين للغرفه تبع حنان وجلسو ع السرير ...
فهد: انا حاس هالايام تزعلين مني كثييرر .
حنان غريببه وش فيه : لا عادي وش دعوههه
فهد: انا مزعلك بششئئ ولا مضاايقكك قوليلي ترا انا اخووك
حنان يناس فدييتتهه : لا بالعكس ابدا ابدا ماني زعلانه
فهد عارف اللي فيك عارف اليوم قبل بكره: ي شيخهه ؟؟
حنان يياويلي اخاف يدريي : ايش يعني انا اكذبب تراحسستني اننا بدراما
فهد تحسبيني ما اعرفك: لاحنون صددق صددق قوليلي وش فييك ..طيب احد مزعلك من صحباتك ولا شئ افتحيلي قلبكك ..
حنان ي الله شلون حس ذا وامي ماحسست : اقولك وربي مافيني شئ بلا هبال ..
فهد تراني عارف وبتأكد بس اصبري علي : انتي نفسيتك هاليومين مو عجبتني قوليلي وش فيك ؟؟
حنان: انت ايش تبي تتوصل له من كلامك ترا ماني فاهمه شئ ومو عارفه ليش مصر اني زعلانه ومتضايقه من شئ ترا ماعندي ماعند جدتي ..
فهد: عشان انا اخوك وماعندك اخوان غيري ولاحتى اخوات ..ليه ماتبين تكوني قريبه مني .. ماودك افتحلك قلبي وتفتحي لي قلبك ؟؟
حنان فدييتكك يا احلى اخخ بالدننيا : الا اكيد بس ماعندي شئ
فهد : حنان انا اخوك ولا ارضا عليك اشوفك زعلانه صدقيني ..والله العظيم اعرف وش السبب بس ابغاك تقولينه لي بنفسك
حنان لا يكون من جد داري : ماعندي شئ فهووود واذا سامع مني شئ ترا كذب صدقني ..
فهد: حنان ترا الحب مو عيب صدقيني .. حتى انا احب .
حنان لا هذا دري من جده ياوويلي : مافهمت
فهد : حنان لاتستهبلين معاي قالي فيصل عن اللي صار بينكم ..
حنان والله ورحتتي فييهها : شوف فهد ارجوكك لاتقول لاحد بفهمكك طييب اصلا مادري وش ككنت احس فيه وانا مره ندممتت .. **كانت تتكلم باستعجال**
فهد: اصبري شوي شوي ترا صح تصرفك خطا مرره خطا وكمان حرام فوق كل ذا بس انا مو صغير عشان اعلم احد اعتبريني امك اختك صحبتكي اللي هو بس فهميني زين بالسالفه عشان اقدر اساعدك ع الاقل ووصدقيني ماراح اهاوشك ولا اقول لاحد..
حنان : شوف انا احب فيصل من كنت برابع ابتدائي والله كل يوم حبي له يزيد وتعرفت على خلود بس عشانه عشان اتقرب منه صدقني فهد مو بيدي والله قلبي كيذا دائما ما اتخيل حياتي بدونه او انه يكون لوحده غيري كل هالسنين مخبيه بقلبي ولاتكلمت ومتعذبه ولا احد حس وما اشتكي لان تعبي عشانه بالنسبه لي راحه انا ذاك اليوم قالت لي خلود انه بيتزوج انا انصدمتتت مرررهه لكن توقعت ان عروسته انا لكن من قالت انه بيخطب بنت عمه انجننيت اصلا قعدت اصارخ وابكي وكنت اسب فيها وهيا مو عارفه وش قاعد يصير لانها ماتدري اني احب اخوها
فهد: ايووه
حنان: وبعدين قالت لي ايشبك كيذا قلت لها ولاشئ قفلي ع الموضوع وسكتت قلت لها بروح للحمام وقالت اطلعي من غرفتي تلاقينه على يمينك لبست عبايتي وطرحتي وتحجبت ورميت الطرحه ع وجهي ودخلت الحمام ((وانتو بكرامه)) ولما خرجت كان فيصل واقف عند باب وحده من الغرف وربي قعدت ابكي بمجرد تخيلي ان هالشخص مو حقي انا .. غطيت وجهي كان معطيني ظهره ..
فهد: اييوه قالي وش قلتي له .. اللي بعده
حنان: وربي يافهد توقعت انه يحس فيني ولو ارجع بعقلي ذا ماكلمته مادري شلون سويت كيذا اصلا .. بعد ماسبني رجعت لغرفة خلود وقعدت ابكي وهي كانت تسالني وش صاير لكن ماتكلمت لبست نقابي واخذت شنطتي وخليتها توصلني مع سواقهمم
فهد: تصرفك مو صحيح يا حنان كان في اكثر من فرصه تقولين له انك تحبينه لو قلتي لي والله لا اقوله ..
حنان: والله العظيم ادري ..لكن فهد كنت مصدومه ..
فهد: طيب كيف الحين ؟؟ وش بتسوين ؟؟
حنان: كيف وش اسوي والله ماعندي شئ اسويه اصلا مستحيل يطالع فيني الحين او يفكر فيني .. خربتها على نفسي بنفسي ...
فهد: تبيني اكلمه لكك ؟؟ ترا عادي
حنان: اوممما يا شييخ تكفا تكفا بس قوله اني اسفه وندمانه ع تصرفي وربي ماكنت بعقلي ..
فهد: ماعليك بفهمه الموضوع وهو طيب ومتفاهم واكيد بيفهمكك ..

**وقفه**
فيصل ولد جيران فهد وحنان لكن لهم سنتين تقريبا نقلو حاره ثانيه اخته خلود بعمر حنان وصحبتها كمان .. بوصف لكم شكللله .. فيصل لونه مو ابيض ولا اسمر يعني متوسط طويل وله جسم وعضلات وعريض عيونه كبار وحلوهه ورموشه طويله حواجبه مرسومه رسسسمم محليته اكثر خشمه صغير واقف فمه متوسط الحجم هو جذاب اكثر من انه حلو ملامحه حلوه لكن هو بشكل عام جذاب .. عمره 25 سنه اكبر واحد من اخوانه ماتزوج عشانه مالقى وظيفه لكن الحين هو يشتغل بالدفاع المدني لما توظف حنان كانت متوقعه انه بيخطبها لكن انصدمت انه بيخطب بنت عمه بسمه ..
**
حنان: ان شاء الله يارب شكرا فهوودي والله مرهه ريحتني ان شاء الله يفهمكك قووله اني حيل احببه واشتاق له واغار علليه ..
فهد: هههههههههههآآي بس يابنت خلك ثقيلهه عاد ,,
حنان: والله ارتحت لما فتحت قلبي لك وريحني اكثر انك بتساعدني ي اخي اموت فييكك ..
فهد: ولو انا خيتس يا المهبوله .. حبيبتي والله وانا اكثثرر
حنان: هيا هيا قوولي من هيا سعييدة الحظظ اللي تحبهاا ؟؟
فهد: اه سالفه طوويلله سيبيك منها ..
حنان: ايا النذلل لا بتقولي الحين يعني الحيين... اعرفها؟؟
فهد: لا ماتعرفينهاا ..
حنان: من متى تحبهاا ؟؟
فهد: مو وقت طوويلل توني فالبداايه ..
حنان: واااه ياعيني .. طيب ميينن هييااا ؟؟
فهد: بنت جيرانا
حنان: أي جيران ..تعاال لايكونن عبييررر ؟؟ لا فهددد مو حللووهه ومتكببره وشاايفه نفسسها ويييععع ..
فهد: لا لا ايشببك انتي انطلقتتي ككيذا لا مو هياا . . جيرانا الجداد اللي ع يسار بيتنا
حنان: آآهاااا ... مادري عنهم والله ..بس كيف يعني
فهد: ياحبيبتي امي ارسلتني اودي عندهم اكل ولما رحت فتحلي الباب ولد صغير اسمه عبدالله دلني ع المطبخ ودخلت حطيت الاغراض ولما بطلع هي دخلت المطببخ وشففتهها .. وبس
حننااننن : وآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه اككششنن طييب تعرف وش اسمها وكم عمرها طييب كيف شككلها اوصصفهه ليي ..
فهد: اسمها بشاير وهي كبري ..
حنان: كبرركك ؟؟
فهد : ايوا لييه؟؟
حنان: احس مو حلووو احلا لو كانت اصغغر منكك ..
فهد: الحب بالقلب مو بالعمرر ...
حنان صك جبهتي الحيوانن :: اييوه طيب اوصفها لييا
فهد وهو منحرج وعلى وجهه ابتسامه: شوفي انا ماشفتها زينن يعني لقطات بسيطه ..هي طولها حلو مو طويله ولاقصيرره
حنان: يعني مربووعه ..
فهد: ايووه بالضبطط .. عيونها كباار وسوداا فمهاا صغير حيل وردي وشعرها اسوود طويلل وناعم بييضاء نحييفه بسس موو مرره يعني جسمها عاجبني باين عليها ناعمه ودلووعه **مايدري عن الجحيم اللي عايششه فييه قال دللوعه قال **
وبسس هذا اللي اتذككره منهاا ..
حنان: ووااههه تجننن باين علليها حلوه صراحه ماشاء الله تبارك الله ..يارب تتزوجها يارربب ..
فهد: اممين ي قلبيي ..طيب شوفي حنان هي يمكن بالثانويه اللي عندك دوري عليهاا حنان: من جدك انت تحسب ثانويتي طالبه ولا طالبتين أمه أمة لا اله الا الله ..من وين القاها ..
فهد: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه طيب مو تروحين بباص المدرسسه شوفي اذا ركببت تعرفي علليها وذذا ..
حنان: لا يا بعدي اول ما اشوففها اقوولها بيششو اخووي فهوود خااق عللييكك لاتعطينه وجهه تراه ساممج وغثيث ..
فهد: حنننناان لا مو ككيذا لاتفشليني عندها ,,
حنان: اهبل انت صدقت اكيد ماراح اقول لها ,,كيذذا يعني ماعلليك بضبطلك الامور ,,
فهد: تسلمميي ..اقول ورا مانطس عند امي وابوي تحت ..
حنان: لا حرام خلييهم اصلا امي قالت صرفي فهوود واطلعو فوق ولاتنزلو تحت ابد ..
فهد: وااه نفسي اسوي نذااله وانززل بس حرام يحزننو ..
حننااان : ههههههههههههههههآي من جد والله اقوول فهووده
فهد: هاه ؟؟
حنان: خلينا نلعب بالبلاستيشن سباق سيارات والله وناسسه وحمااس ..من زمان مالعبنا مع بعضض ..
فهد: والله فككرهه اوكي نلععب بس بدونن مقالب ..
حنان: هههههههههههههههههه حللووه الدققه طيب طيب هيا هيا قوم قومم .
راحو الحلووين ولعبو بالبلاستيشن ..... ونشوف وش صار بلمى وامها وأمير وعلي**
************************************************** ***************

*
*
*

** لم يحن الوقت بعد على رحيللك..,,لم اعتد على ذلك بعد عد إلينا فأنا بحاجتك **


بسم الله الرحمن الرحيم بسم الله الرحمن الرحيم







   

رد مع اقتباس
قديم 04-05-2013, 01:54 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
« siren »
ممٻڒة
 
الصورة الرمزية siren
 

 

 
إحصائيات العضو








siren غير متواجد حالياً

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 1328
siren has much to be proud ofsiren has much to be proud ofsiren has much to be proud ofsiren has much to be proud ofsiren has much to be proud ofsiren has much to be proud ofsiren has much to be proud ofsiren has much to be proud ofsiren has much to be proud ofsiren has much to be proud of

 

 

افتراضي رد: روايه عشقتها لاني من اللي يعشقون المستحيل \بقلمي

رواية جميل واجمل من رائع
< بارك الله فيك >







   

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

منتديات بنات
الترحيب و الاجتماعيات - دردشة - فضفضة و تجارب - المنتدى الاسلامي - اناقة و موضة - ميك اب و تسريحات - العناية بالشعر - العناية بالبشرة - تزيين العروسة - منتدى الرشاقة - صحة المرأة - قصص وروايات - مسنجر وتوبيكات - كمبيوتر وانترنت - الاعشاب و الطب البديل - الطبخ - وصفات الطبخ - وصفات الحلويات - جاليري الفنون - الاسره - التدبير المنزلي - الاعمال اليدوية - قسم الديكور - صور و اخبار و طرائف - المنتدى الادبي - العاب و مسابقات - المكتبة
سيدات طبخ قمصان فساتين منتدى بنات تسريحات حلويات العناية بالبشرة المراة اسماء بنات العاب بنات كروشيه العاب موقع بنات ستائر قصات شعر 2009 مطابخ الموضة اعمال يدوية الديكور رجيم مطبخ العائلة العاب فلاش صور منتدي منتديات بنات انتريهات صور اطفال ملابس طرائف ميك اب bnaat مفارش الحياة الزوجية لفات طرح محجبات مطبخ منال لانجيري مسكات وصفات اكلات حواء خلفيات ورسائل للجوال حل مشاكل الكمبيوتر والانترنت صور مسنجر

الساعة الآن 08:36 PM.


privacy-policy

Powered by vBulletin Version 4.2.0
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd .